اخبار مصر اليوم طريق "الآلهة".. مقبرة المسافرين بانتظار قرار "وقف مسلسل الدم"

اخبار مصر -البوابة نيوز 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يعتبر طريق "الألهة" الذى يربط بين مدينتى القصير وقفط، والذى أطلق عليه الفراعنة ذلك الاسم اعتقادا منهم أنه الطريق الذي جاء منه أجدادهم من بلاد بونت تتقدمهم الآلهة، حيث إنه ذو أهمية تاريخية كبيرة ويمتد نحو 180 كيلو مترًا، إلا أنه تعرض خلال السنوات الماضية للإهمال، ما جعله مقبرة لمن يرغب في السفر من خلاله.
ويخلو الطريق من أى خدمات أمنية أو مرورية، ولا توجد إلا نقطة إسعاف واحدة فى منتصف الطريق، بالرغم من أهميته باعتباره أحد أهم الطرق لوقوعه داخل نطاق المثلث الذهبى للتعدين.
وتحول الطريق إلى نذير شؤم على جميع المسافرين عليه، حيث كان سببًا في إسالة دماء المئات من المصريين والسائحين عليه سنويا بسبب كثرة التعرجات وعدم استواء الأسفلت.
يأتي ذلك بالرغم من أن الطريق كان أقدم شريان تجاري فى عهد الفراعنة، وسجل على امتداده القدماء المصريون تفاصيل رحلاتهم التجارية التى قادتها الملكة حتشبسوت إلى بلاد بونت، بالإضافة إلى تسجيل مظاهر من حياتهم اليومية على الصخور الجرانيتية على جانبى الطريق، إلا أن حالة الطريق سيئة جدا حيث إنه شديد الوعورة يستوى حيناً ويعود متعرجاً مرة أخرى، وتحيط به الجبال الشاهقة من كل جانب، وعلى أحد جانبى الطريق يصطف أكثر من 1350 نقشاً فرعونياً على ألواح كبرى، وعلى الجانب الآخر تظهر أكواخ العمال فى العصر الفرعونى .
جدير بالذكر أن تلك النقوش سجلتها هيئة الآثار، وقد تعرض معظمها للسرقة، وظلت الحفائر على الجبال، وفى منطقة الفواخير مازالت الآثار موجودة لعدد من المنازل القديمة لعمال استخرجوا الذهب من تلك المنطقة.

الخبر | اخبار مصر اليوم طريق "الآلهة".. مقبرة المسافرين بانتظار قرار "وقف مسلسل الدم" - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : اخبار مصر -البوابة نيوز ويخلي موقع تريكات عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق