عاجل

15 مليار جنيه.. خسائر "مصر للطيران"

دنيا الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
رام الله - دنيا الوطن
انتقد المهندس محمد صلاح زايد رئيس حزب النصر الصوفي الأوضاع التي آلت اليها شركة مصر للطيران، والخسائر التي وصلت لأكثر من 15 مليار جنيه منذ عام 2011، نتيجة ضعف حركة السياحة والسفر وغيرها، وعدم بحث وزارة الطيران المدني عن آليات جديدة تعوض بها خسائر الشركة.

وأضاف زايد إن وزارة الطيران المدني تولى حقبتها منذ ثورة 25 يناير، 8 وزراء لم ينجح احدهم في وقف نزيف الخسائر التي أضرت بالشركة، بالرغم من الامكانيات الهائلة التي تمتلكها من مطارات وطائرات على اختلاف أشكالها، ناهيك عن الموقع الجغرافي لمصر والذي كان من المفترض أن يجعل مصر مركز لوجيستي من خلال "مصر للطيران"، وكل التبريرات بأن السياحة تراجعت غير مبرر.

وقال زايد إن الشركة عليها ديون ومستحقات للغير تقدر ب 7 مليارات جنيه بحسب تصريحات وزير الطيران الحالي شريف فتحي الشهر الماضي، وهو ما يجعلنا نتساءل ما الخطة الشاملة التي أعلن عنها الوزير لسداد هذه الديون بعيدا عن الخسائر؟،وهل
من المفترض ان يكون هدف الشركة فقط سداد الديون والقروض؟، أم يجب أن تكون هناك خطة لتعظيم أرباح الشركة، وأن تعود لريادتها كما كانت في السابق؟.

ولفت زايد، إلى أن الشركة تفتقر إلى الخدمات البسيطة التي تجعل المسافرين ينفرون منها، كالوزن مقارنة بالشركات الأخرى، والتأخير في ارسال الحقائب، واشتراط تذكرة الذهاب والعودة على نفس الشركة، مقارنة بالشركات الأخرى ومنها شركات وليدة لدول في المنطقة تحقق مليارات الدولارات من خلال شركاتها الوطنية.

وقال زايد إن بدء تطوير وهيكلة "مصر للطيران" يجب أن يبدأ من مكاتب الشركة المنتشرة في الخارج، من خلال معرفة ما الذي يطلبه المسافر ويجعله يختار شركة غير "مصر للطيران"، وما الذي تقدمه الشركات المنافسة ولا تقدمه شركتنا الوطنية، والغاء نظام "التارجت" المعمول به في مكاتب الشركة فورا، إضافة الى خطة تسويقية واعلانية جديدة للشركة لجذب المسافرين.

ولفت زايد إلى أن أغلب الشكاوى التي يلاحظها غالبية المسافرين هي سوء تعامل موظفي الشركة مع المسافرين خصوصا المصريين منهم، ويكفي أن تسأل أي مسافر، استقل "مصر للطيران" وشركة اخرى وستجد الفرق بنفسك.

ونوه زايد بأن اكثر من 10 ملايين مصري في الخارج، يجب ان تكون اولويتهم عند السفر على شركة "مصر للطيران"، من خلال تقديم أقل العروض لهم، الشاملة السعر والوزن، لا فتا إلى أن هؤلاء يمكن أن يكونوا مصدر الدخل الرئيسي للشركة.

وأكد زايد أن "مصر للطيران" لا تحتاج سوى نظرة شاملة ومتوازنة بعيدا عن المحسوبيات والمجاملات، لمحاسبة كل مقصر، وكل من يُخِل بواجبه تجاه هذه الشركة العملاقة التي يمكن أن تكون مصدرا من مصادر الدخل الأجنبي لمصر.

الخبر | 15 مليار جنيه.. خسائر "مصر للطيران" - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : دنيا الوطن ويخلي موقع تريكات عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق