مصادر أمريكية تحذر من خطر هروب “دواعش” سرت الليبية إلى تونس

بوابة تونس 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نقدم لكم كل ما هو جديد من الاخبار اليوم

حذرت مجلة “نيوزويك” الأميركية، من مخاطر لجوء أفراد تنظيم داعش في سرت الليبية إلى الهروب نحو تونس، بعد ما شارفت المعارك في المدينة على الانتهاء خشية إعادة التنظيم الإرهابي تمركزه لشن هجمات إرهابية على نطاق أوسع.

ونبّهت “نيوزويك”، في تقرير نشرته السبت، من انتقال خطر داعش إلى دول جوار ليبيا خاصة تونس، وقالت إن السلطات التونسية تواجه خطرا جديدا مع اقتراب انتهاء العمليات العسكرية في سرت وزيادة احتمال هروب المقاتلين التونسيين والعودة إلى بلادهم مرة أخرى.

وأشارت “نيوزويك” الى أنه “يسهل لعناصر داعش التونسيين التحرك بحرية عبر الحدود الليبية الطويلة غير المحكومة مع تونس، إذ ينتحلون صفة تجار بضائع أو وقود، ويمكن للمقاتلين دفع أموال إلى مهربي البضائع والسلاح لمساعدتهم في عبور الحدود”.

وقال مراقبون، نقل عنهم التقرير، إنه رغم الإجراءات الأمنية المشددة التي طبقتها تونس لحماية الحدود، وبناء حاجز بطول 125 ميلاً، فإن عناصر “داعش” ينجحون في عبور الحدود من وإلى تونس.

وكان تنظيم داعش قد أعلن في مارس 2016 عن تبنيه لما أسماه “غزوة بن قردان” وهي الهجوم الإرهابي الفاشل الذي شنه على مدينة بن قردان التونسية على الحدود مع ليبيا، أيام قليلة بعد استهدافه من قبل القوات الأمريكية في مدينة صبراطة المحاذية للحدود مع تونس.

وقد تكبد “داعش” في هجومه على بن قردان خسائر كبيرة تمثلت في القضاء على 55 فردا من أتباعه، إضافة إلى خسارة عتاد كبير ومتطور، كما انكشفت مخططاته لقوات الأمن والسلطات التونسية.

كما تمكن حينها الجيش التونسي وكل القوات الأمنية من تحقيق انتصار على “داعش” ودحره، مما أثبت جهوزية وحرفية كبيرتين وفق تأكيدات كل المحللين.

الخبر | مصادر أمريكية تحذر من خطر هروب “دواعش” سرت الليبية إلى تونس - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : بوابة تونس ويخلي موقع تريكات عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق