تريكات الاخباري - خسائر في الممتلكات بمدن الضفة بسبب الرياح والامطار

نبض الوطن 0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

موقع تريكات الاخباري اخر الاخبار اليوم اخر الاخبار العربية اخر الاخبار المحلية اخر اخبار الرياضة منوعات صحة وطب

نبض الوطن :

تعاملت طواقم الدفاع المدني، والشرطة الفلسطيني خلال ساعات فجر اليوم الجمعة، مع عدد كبير من الحوادث الناجمة عن سوء الأحوال الجوية والرياح العاتية. ووفق مصدر أمني في رام الله، فإن هذه الطواقم قدمت مساعدة لأكثر من 12 سيارة علقت نتيجة الأمطار الغزيرة في منطقتي الطيرة ورام الله التحتا. وأضاف: كما قدمت الطواقم المساعدة لعدد من المحلات التي دخلت المياه إليها في شارع الإرسال، بحيث تم تقديم العون لأصحابها لاستخراج الماء، ومنع انتقال الأمطار إلى البضاعة وممتلكاتها. وأوضح أن الرياح العاتية تسببت بتكسير أجزاء من زجاج أحد المصارف في منطقة المصيون في رام الله، وأن طواقم الدفاع المدني تعاملت مع الموضوع بشكل يمنع تطاير الزجاج، ويؤدي إلى تقليل الأضرار في الممتلكات. أما في محافظة بيت لحم، فقد أكدت مصادر محلية أن طواقم الدفاع المدني تتعامل مع نحو 10حوادث، قدمت خلالها المساعدة وأزالت أعمدة وخزانات مياه تساقطت بفعل شدة الرياح من مناطق متعددة في المدنية. وفي سياق آخر، ذكر شهود عيان أن الرياح الشديدة تسببت بخسائر في الممتلكات في محافظة نابلس، وخصوصا في القطاع الزراعي. فقد تعرضت عشرات المحميات والبيوت البلاستيكية لأضرار فادحة في منطقة فروش بيت دجن، وكذلك مناطق الاغوار الوسطى شمال شرق نابلس. وبهذا الشأن، قال رئيس مجلس قروي فروش بيت دحن عازم حج محمد في تصريحات صحافية، إن الرياح العاتية أدت إلى اقتلاع وتمزيق عدد كبير من البيوت البلاستيكية، فيما تعرض الفلاحون إلى خسائر فادحة، نتيجة تلف البلاستيك وخشب البيوت البلاستيكية، وتلف المنتوجات والثمار. وقد جددت دائرة الأرصاد الجوية اليوم الجمعة تحذيرها للمواطنين، بسبب شدة سرعة الرياح التي قد تصل سرعتها في بعض الهبات الى حوالي 70كم/ساعة، كما حذرت من خطر تشكل السيول والفيضانات في الأودية والمناطق المنخفضة.

الخبر | تريكات الاخباري - خسائر في الممتلكات بمدن الضفة بسبب الرياح والامطار - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : نبض الوطن ويخلي موقع تريكات عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق