اخر الاخبار اليوم - بعد عام من اختفائه.. رهينة روماني يظهر في فيديو على موقع جهادي

الوطن | أخبار 0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

موقع تريكات الاخباري - اخر الاخبار اليوم

ظهر رهينة روماني خطف في بوركينا فاسو منذ أكثر من عام، وتحتجزه جماعة "المرابطون" الجهادية بزعامة الجزائري مختار بلمختار، في تسجيل فيديو مؤخرًا، كما ذكر مركز "سايت" الأمريكي لمراقبة المواقع الجهادية، ووكالة الأنباء الموريتانية.

ووضع هذا الفيديو، أمس، غداة نشر تنظيم "داعش" الإرهابي على وكالة "أعماق" الناطقة باسمه، إعلان مبايعته من قبل "عدنان أبو وليد الصحراوي"، الذي يتزعم مجموعة منشقة عن جماعة "مختار بلمختار"، وأعلن في مايو 2015، أنه يحتجز الرهينة الروماني.

ويشكل نشر تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، الذي بايعه مختار بلمختار في نوفمبر 2015، دليلًا على أن الرهينة الروماني بقي لدى الجناح، الذي يقوده "مختار بلمختار"، كما قال الهيبة ولد الشيخ سيداتي مدير وكالة "الاخبار"، التي تنشر باستمرار بيانات الجماعات الجهادية في منطقة الساحل.

وأضاف ولد الشيخ سيداتي، أن نشر التسجيل قد يكون سببه رغبة في تأكيد أن الرهينة على قيد الحياة للمرة الأولى منذ أكثر من عام، تمهيدًا لمفاوضات محتملة بين القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي والدولة الرومانية.

ويظهر الرهينة، الذي قال إنه يدعى في التسجيل يوليان غيرغوت بلحية كثة، ويتكلم الفرنسية، ويقول إن التسجيل تم في 21 سبتمبر الماضي، وأنه بصحة جيدة.

وقالت وزارة الخارجية الرومانية، في بيان لها، إن "خلية الازمة التي تدير وضع المواطن الروماني، الذي خطف في بوركينا فاسو، أخذت علمًا ببث تسجيل فيديو للمواطن الروماني يوليان غيرغوت، نقوم بإجراءات تدقيق في صحة هذا التسجيل".

وأضافت أن نشر مثل هذه الرسالة في المجال العام، يندرج في إطار السير الاعتيادي لهذا النوع من الأوضاع، ملمحة بذلك إلى احتمال أن يكون ذلك ضغطًا على الرأي العام.

وكان "غيرغوت" مسؤولًا أمنيًا في أحد مناجم المنجنيز بـ"تامباو" في شمال بوركينا فاسو بالقرب من الحدود مع النيجر ومالي، عندما قام خمسة مسلحين بخطفه في الرابع من أبريل 2015.

وأعلنت جماعة "المرابطون"، المرتبطة بتنظيم القاعدة، مسؤوليتها عن عملية الخطف.

وتابع "غيرغوت"، أنه يفكر بأسرته، ويطلب منها ومن الحكومة الرومانية، بذل كل الجهود لإطلاق سراحه.

ونشأت جماعة "المرابطون" في العام 2013، بعد اندماج تنظيم بقيادة "بلمختار" مع حركة "التوحيد والجهاد" في غرب أفريقيا، إحدى المجموعات الجهادية، التي سيطرت على شمال مالي بين خريف 2012 ومطلع 2013.

وبعد أن ظلت بوركينا فاسو في منأى عن أعمال العنف، إلا أنها بدأت تشهد منذ العام 2015 سلسلة من عمليات الخطف والاعتداءات الإرهابية في مناطقها الشمالية.

وبعد خطف "غيرغوت"، تعرض طبيبان أستراليان هما رجل وزوجته، التي تم الافراج عنها لاحقًا، للخطف في يناير 2016 في "دجيبو" بشمال بوركينا فاسو.

الخبر | اخر الاخبار اليوم - بعد عام من اختفائه.. رهينة روماني يظهر في فيديو على موقع جهادي - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الوطن | أخبار ويخلي موقع تريكات عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.



0 تعليق